أخبار الفن

سخروا منه لأن أسنانه تشبه الأرنب لكن شاهد كيف أصبح بعد سنوات

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

السخرية هي طريقة من طرق التعبير يستعمل فيها الشخص ألفاظاً تقلب المعنى إلى عكس ما يقصده المتكلم حقيقة وهي النقد والضحك وغرض الساخر هو النقد أولاً والاضحاك ثانياً، وهو تصوير الإنسان تصويرا مضحكا.

تعرض الأطفال للسخرية في سن صغير يكون له عواقب كثيرة ربما قد تؤثر على قوة شخصيتهم أو على مستقبلهم فيما بعد ومن هؤلاء الأطفال ما تعرض له الطفل النيوزلاندي ايفان هيل، والذي تعرض لسخرية كبيرة من قبل زملائه بسبب أسنانه الأمامية الكبيرة بشكل عادي، والتي جعلت من هدفًا سهلًا للسخرية، وكان يلقب في المدرسة بالصبي الأرنب بسبب امتلاكه زوج من الأسنان الأمامية الكبيرة مثل الأرانب.

تسببت أسنان إيفان في عدد من المضاعفات الجسدية وقال إنه كافح من أجل إغلاق فمه تمامًا، ولم يتمكن والده من مساعدته ابنهما بسبب عدم قدرتهما على تحمل تكاليف العملية المطلوبة، وفجأة قررت إحدى المجلات نشر قصة الطفل واسنانه ولمست القصة عددًا كبيرًا من القراء ليس فقط من حوله ولكن من جميع البلاد، وحرص عددًا كبيرًا منهم على دعمه، بل قاموا بتنظيم حملة للبترع من اجله حتى يخضع للعملية التي أرادها بشدة.

تعليق والدة غيفان على حالة طفلها
وقالت والدة إيفان لا أرعف أين كنا سنكون اليوم بدون الكرم الذي قدموه لنا الناس، وبعد 5 سنوات من نشر قصة إيفان علنًا حان الوقت للخضوع للعملية وكنا هناك الكثير من الأموال التي تم جمعها له وحتى الأموال المتبقية تم التبرع بها للعديد من الجمعيات الحيرية للأطفال الذين لا يستطيعون تحمل اجراء عمليات جراحــية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق