منوعات

لا أحد يستحق.. زوجة الشيف الفلسطيني أبو جوليا تعلن انفصالهما

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

“حتى أنت يا أبو جوليا”.. هكذا تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع خبر انفصال الشيف الفلسطيني الشهير وزوجته الدكتورة سماح سهيل، لا صوت يعلو فوق صوت السوشيال ميديا.

أعلنت سماح سهيل، زوجة الشيف الفلسطيني الشهير أبو جوليا، انفصالهما وإنهاء علاقتها به، وذلك من خلال منشور عبر حسابها الشخصي بموقع فيس بوك، وكتبت سماح سهيل، عبر حسابها الشخصي.

على فيس بوك: لا أحد ولا الحب يستحق أن تفقد نفسك من أجله، لقد عشت كل ذلك، رأيت كل ذلك، لقد نجوت من كل ذلك، موضحة أن الطلاق قبل نحو 4 أشهر وتحديدًا 2 أغسطس الماضي.

سماح سهيل لا تشارك زوجها في فيديوهات الطهي، غير إن اسمها ارتبط بعبارة عادة ما يقولها الشيف الشهيرة: “أجمل ما قيل في الحب.. تعالي دوقي يا مرتي”، وقلما ترد بصوتها.

ونزل الخبر كصــ اعقة على محبي الشيف أبو جوليا خاصة أنه لم ينوه على ذلك مطلقا وسط حيرة المتابعين الذين صــ وا بالخبر حيث أن معظم فيديوهاته لا تخلو من تعليقات زوجته المضحكة بصوتها دون ظهور صورتها.

كشف مصدر مقرب من أبو جوليا أن سبب انفــ صاله عن زوجته يعود لخيـ انته لها أكثر من مرة، وبالرغم من تعهده في السابق بع تكرار الأمر إلا أنه كتب نهاية قصة حبهما بعد زواج دام 5 سنوات وأثمر عن طفل وحيد اسمه خالد عمره 4 شهور.

وأكد المصدر أن الطــ لاق وقع رسميا بعد ميلاد ابنهما في شهر أغسطس الماضي، وفشلت كل محاولات الصلح بين الطرفين، مؤكداً أن توقيت إعلان الخبر جاء بعد الضغط على سماح زوجته وكثرة سؤالها عنه ما اضطرها لإعلان الخبر للجماهير

أبو جوليا، شاب فلسطيني الأصل ويتباهى ويفتخر بذلك ويتعاطف مع القضايا الفلسطينية عبر منصاته على السوشيال ميديا، يمتلك حسابًا على إنستجرام تجاوز الـ2 مليون متابع، وعلى فيسبوك 8.5 مليون، ويمتلك قناة على يوتيوب 1.7 مليون.

“أبو جوليا” اسمه محمد خالد سبيته، في الثلاثينيات من عمره، عمل باحثًا ومترجمًا سابق في منظمة أطباء العالم، ومستشار سابق في مجال جمع البيانات في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، بحسب ما ذكره عبر حسابه على “فيسبوك”، انتقل للعيش في لندن رفقة زوجته وتفرغ لفنون الطهي والسوشيال ميديا.

أول رد فعل
وفي الوقت الذي أعلنت فيه زوجته عن خبر انفصالها، وصدمة متابعينه، شارك “أبو جوليا” متابعيه بأول رد فعل عبر خاصية الاستوري بـ”فيسبوك” و”إنستجرام”، متجاهلًا الخبر، ونشر مجموعة فيديوهات من قطر أثناء متابعته مباراة كرواتيا والبرازيل مساء اليوم التي انتهت بفوز الأول بركلات الترجيح.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق