أخبار الفن

زوجة النجم حسين الجسمي الجديدة تشغل رواد مواقع التواصل صور

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

احتفل الفنان الإماراتى حسين الجسمى، بعقد قرانه وهو الأمر الذى أثار العديد من التساؤلات حول هوية زوجته الجديدة خاصة إنه لم يعلن عنها من قبل. و قرر حسين الجسمى، الاحتفال بعقد قرانه.

وسط عدد من قادة الإمارات بحضور الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير خارجية الإمارات، ولم تظهر زوجته فى الصور أو الفيديو الذى نشره ميار عباس مدير أعمال الفنان الإماراتى.

كما لم يصرح ميار عباس مدير أعمال حسين الجسمى، بأى تفاصيل خاصة بالزوجة الجديدة أو جنسيتها، ومن المعروف في السابق أن حسين الجسمي كان متزوجا من مغربية اسمها حسناء.

وتعيش معه في الإمارات وقد أعلن عن زواجهما في 2013. وتصدرت هوية زوجة حسين الجسمى الجديدة، مؤشرات البحث وذلك بعد إعلان عقد القران، وتسأل محبى النجم الإماراتى عن متى تم الارتباط بها وعقد قرانه.

ونشر الفنان حسين الجسمى، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى تويتر، أول تعليق له بعد إعلان عقد قرانه. وقال حسين الجسمى: “أكرمني الله وزان بيتي بالبركة والبهجة، وانتشت أجواؤنا عطر السرور ولله الحمد.. بتوفيق رب العالمين عقدت قراني اليوم بشهادة وحضور ومباركة المعازيب والأهل والأحبة”.

وهنأت الفنانة أحلام حسين الجسمي بزواجه، وذلك على حسابها الرسمي بموقع تويتر قائلة: الغالي أخويا ألف مبروك وربي يتمم عليكم الفرح والسرور ويجمعكم على خير، بارك الله لك، وبارك عليك وجمع بينك وبين أهلك على خير.

قال حسين الجسمي في تصريح صحفي سابق، عن تأخر زواجه، قائلا إن عدم زواجه حتى الآن يرجع إلى القسمة والنصيب، ونفى حسين الجسمي أكثر من مرة زواجه في السر، حيث طاله كثير من الشائعات بشأن ارتبطه بنجمات داخل الوسط الفني، ولكنه نفى كل هذه الشائعات من قبل.

كان لافتا في بعض المقاطع المتداولة من حفل زفاف حسين الجسمي، حضور وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد لمراسم عقد القرآن ورجح الجمهور بأن هناك صلة قرابة قوية تجمعه بالعروس.

وظهر حسين الجسمي، يستقبل عبدالله بن زايد عند السيارة، ليدخلا بعدها إلى مقر عقد القران وسط ترحيب حار من الحضور بوزير خارجية الإمارات.

جدير بالذكر أن الفنان حسين الجسمي يبلغ من العمر 43 عاما، حيث أنه من مواليد عام 1979.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق