أخبار الفن

شبيهة شيرين عبد الوهاب.. فيديو صادم لـ فتاة برازيلية

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

بعد أن عرفت في العالم العربي بسبب شبهها الكبير بالفنانة شيرين عبد الوهاب، ظهرت الممثلة المكسيكية ياليتزا أباريسيو (25 عاماً) على غلاف مجلة ¡Hola! المحلية المتخصصة في الموضة والأزياء.

في صورة اثارت الكثير من الجدل. فالصور المنشورة لنجمة فيلم «روما» الحاصل على جائزة اوسكار (إخراج ألفونسو كوارون ــ «نتفليكس») أثارت حفيظة عدد كبير من روّاد مواقع التواصل الاجماعي.

بسبب التعديلات التي أجريت عليها لتفتيح لون بشرة المرأة التي تنتمي إلى السكان الأصليين في البلاد، فضلاً عن إظهارها أطول وأنحف مما هي في الحقيقة مرتدية فستاناً أحمر اللون.

وترافقت الصورة المنشورة على الغلاف بعنوان تعرب فيه النجمة عن فخرها بأصولها، المهاجمون رأوا في تصرف المجلة عنصرية مقيتة، وتنميطا لنوع معين من الجمال، وتهميشا للملونين، ودافعوا عن النجمة التي لم تكن تعلم بأن صورها ستخضع لهذا النوع من التعديلات.

يذكر أن النجمة المكسيكية اشتهرت عالميا بعد فوز فيلمها روما بجائزة اوسكار، حيث لعبت فيه دور خادمة في سبعينيات القرن الماضي، وعرض بالابيض والاسود.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق